قائد أركان الجيوش: الوضع الأمني يتميز بتدهور مقلق في فضاء منطقة الساحل

أربعاء, 23/10/2019 - 13:16

بدأت صباح اليوم الأربعاء بقصر المؤتمرات في نواكشوط أعمال الدورة العادية التاسعة لاجتماع لجنة الدفاع والأمن لمجموعة الخمس بالساحل وذلك بمشاركة قادة الأركان ومديري الأمن في دول المجموعة وقائد قوة "برخان" الفرنسية.

ويهدف هذا اللقاء الذي يدوم ثلاثة أيام إلى دراسة الشقين الدفاعي والأمني في المنطقة من خلال القوة المشتركة وهيئات التدريس والتدريب العسكري لدول المجموعة ودراسة الوسائل الكفيلة بتبادل الخبرات والمعلومات الأمنية والتنسيق المشترك وتسيير هيئات التكوين والتدريب ذات الصلة بالعمل الأمني في دول المجموعة.

قائد الأركان العامة للجيوش الفريق محمد الشيخ ولد محمد الأمين رحب بضيوف موريتانيا، مشيرا إلى أن هذا اللقاء يأتي في ظرف أمني يتميز بتدهور مقلق في فضاء منطقة الساحل.

وأضاف أن اتساع عمليات المجموعات الإرهابية جغرافيا والتطور المستمر لنشاطاتها في المنطقة"يستدعي منا أكثر من أي وقت مضي ضرورة توحيد الجهود لمواجهة هذه الظاهرة التى تهدد السلم والأمن في شبه منطقتنا وتعصف بالاستراتيجيات الأمنية والتنموية لبلداننا.

وأوضح آن النشاط المشترك للبلدان الأعضاء في هذه اللجنة لابد أن يفضي إلى بروز مناخ أمني يمنح سكان بلداننا في المناطق المعزولة شعورا بالثقة في السلطات العمومية من خلال كسب الوقت والعمل بوسائلنا المتواضعة حسب الأولويات لكسب رهان المرحلة.

نشير إلى أن هذا اللقاء يجري في استضافة قيادة الأركان العامة للجيوش وتحت الرئاسة الدورية لقيادة الأركان العامة للقوات البوركينابية ، وتجتمع هذه اللجنة مرتين كل سنة في دورات عادية وفي دورات غير عادية عند الحاجة.