مع غزواني

إعلان

تابعنا على فيسبوك

رئيس الجمهورية: نصف سكان القارة الإفريقية لا يحصلون دائما على الرعاية الصحية

اثنين, 27/05/2024 - 12:20

شارك رئيس الجمهورية، رئيس الاتحاد الإفريقي محمد ولد الشيخ الغزواني، صباح اليوم الاثنين بجنيف  (سويسرا) في أشغال الدورة الـ(77) لجمعية الصحة العالمية، المنظمة في دورتها الحالية تحت شعار "الجميع من أجل الصحة، والصحة من أجل الجميع" ، كضيف خاص وممثل لمنظمة الاتحاد الإفريقي.

وفي كلمته بالمناسبة، تقدم بالشكر الجزيل إلى الدكتور تيدروس أدحانوم غيبرييسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية على دعوة فخامته لإلقاء كلمة في حفل الافتتاح رفيع المستوى لهذه الدورة، مشيدا في نفس السياق بما حققته المنظمة من إنجازات عالميا، وللقارة الإفريقية بشكل خاص، رغم التحديات الكبيرة التي تواجهها والتي من بينها ضعف التمويل.

وأكد رئيس الجمهورية على أنه ورغم ما تم إنجازه من أجل تعزيز الرعاية الصحية الشاملة، إلا أن الطريق مايزال طويلا نحو تحقيق أهداف أجندة 2030، مضيفا أن نصف سكان القارة الإفريقية أو ما يقرب من حوالي 672 مليون شخص، لا يحصلون دائما على الرعاية الصحية التي يحتاجونها، معتبرا أن هذه الوضعية غير المقبولة، مرتبطة أساسا بضعف البنية التحتية الصحية، ونقص الموظفين الصحيين المؤهلين، وعدم كفاية الوصول إلى اللقاحات والأدوية والمنتجات الطبية عالية الجودة، وبشكل أعم بعدم كفاءة المنظومات الصحية المحلية.

وأشار إلى أن جائحة كوفيد قد كشفت عن ضعف مرونة هذه المنظومات الصحية، فضلا عن عدم القدرة الجماعية على خلق استجابة عالمية منسقة وفعالة للأوبئة، مشيرا إلى أن أحد التحديات الرئيسية خلال تلك الجائحة هو اللقاحات والإنصاف في إتاحتها للمرضى، مؤكدا على أهمية تعزيز قدرة القارة الإفريقية في إنتاج اللقاحات والأدوية.

وأكد في كلمته أيضا على أن الاتحاد الإفريقي ملتزم بحزم، بمواصلة وتعميق التعاون المثمر مع منظمة الصحة العالمية، حتى يتمكن الجميع في إفريقيا وأماكن أخرى من الحصول على رعاية صحية جيدة وبأسعار معقولة أيضا.

هذا وكان من أبرز المتحدثين في الجلسة الافتتاحية إلى جانب صاحب الفخامة كل من، رئيسة الوزراء السويسرية السيدة فيولا امهرد، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية د. تودروس، رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو كوتيريش، ورئيسة الاتحاد الأوروبي اورسلين فندرلاين، رئيس الوزراء الماليزي د. أنور إبراهيم، ورئيس وزراء مملكة تايلاندا.

وكان رئيس الجمهورية، رئيس الاتحاد الإفريقي، محمد ولد الشيخ الغزواني، قد وصل مساء أمس الأحد إلى جنيف (سويسرا) للمشاركة في الدورة الـ(77) لجمعية الصحة العالمية، المنظمة في دورتها الحالية تحت شعار "الجميع من أجل الصحة، والصحة من أجل الجميع" والتي تتمحور أجندة أشغال هذه الدورة، في متابعة وتقييم  الأهداف المليارية الثلاثة لمنظمة الصحة العالمية، والمتمثلة في السعي لتحقيق استفادة مليار شخص جديد، من التغطية الصحية الشاملة، وحماية مليار شخص جديد من الطوارئ الصحية على نحو أفضل، وجعل مليار شخص جديد  يتوفرون على مزيد من الرعاية الصحية.