مع غزواني

إعلان

تابعنا على فيسبوك

الجزائر بلد يحبنا ونحبه/ محمد عبد الله لحبيب

أربعاء, 24/01/2024 - 13:52

لو أمكن تمني أن يفوز علينا أحد لكان الجزائر. هذا البلد الذي أحبت أرضه أرضنا وسماؤه سماءنا، وناسه ناسنا..

عملت مع إخوة من مختلف البلدان العربية، من بينهم أصدقاء وإخوة من كل البلدان المغاربية، ولاحظت في جميعهم حبا وتقديرا لموريتانيا. لكنما ما يلتمع في عيون الجزائريين شيء آخر..

الجزائر؛ الجار الأقرب، والأخ الأعز.. خضنا مع الجزائر أمس معركة كروية، كان لا بد أن يكون فيها فائز واحد، ولو فازت الجزائر لاعتبرنا أننا فزنا، كما ندرك أن نفس الشعور خامر قلوب ملايين الجزائريين..

نخوض مع الجزائر منذ استقلالنا معركة أخوة اختبرنا نخوة الأشقاء في كل محطاتها وميادينها؛ تكوينا للأطر ودعما دبلوماسيا في المحافل القارية والدولية، وتعاونا اقتصاديا مثمرا في كل الميادين…

لو تمنيتها لغير المرابطون لكان الخضر الأفذاذ الطوال السباط أحفاد بن باديس على رأس القائمة.. لكن لا بأس؛ "خيرها فغيرها". نصرنا نصركم ومجدنا مجدكم..

ولن يضير مكانة أسود الأطلسي خروج من بطولة حملوها لقبها أكثر من مرة، ولن ينقص حب الجزائر في قلوبنا مثقال ذرة..

ويا بلاد المليون شهيد

حياك مليون شاعر

وقد ضاقت القافية يومها عن نصف مليون شهيد آخر ارتقوا في معركة الحرية والإباء.. ولم تضق حلوم الحزائريين عن صبر على طريق طويل أفضى إلى حريتهم، واستقلالهم..

فتحية لهم إخوة منافسين شرفاء.

محمد عبد الله لحبيب